تبلیغات
العربیة ( امیری ) - مقاله 3
دانشجوی دکتری زبان وادبیات عربی دانشگاه خلیج فارس

مقاله 3

16 مهر 89 17:29

نویسنده : Amiri
ارسال شده در:

الاسلوب 

وهو الصیاغة اللغویة ، والأدبیة لمادة المقالة ، أو هو القالب الأدبی الذی تصب فیه أفكارها ، ومع أن الكتَّاب تختلف أسالیبهم ، بحسب تنوع ثقافاتهم ، وتباین أمزجتهم ، وتعدد طرائق تفكیرهم ، وتفاوتهم فی قدراتهم التعبیریة ، وأسالیبهم التصویریة ، ومع ذلك فلا بد من حدٍّ أدنى من الخصائص الأسلوبیة ، حتى یصح انتماء المقالة إلى فنون الأدب .

فلا بد فی أسلوب المقالة من الوضوح لقصد الإفهام ، والقوة لقصد التأثیر ، والجمال لقصد الإمتاع ، فالوضوح فی التفكیر ، یفضی إلى الوضوح فی التعبیر ، ومعرفة الفروق الدقیقة ، بین المترادفات ثم استعمال الكلمة ذات المعنى الدقیق فی مكانها المناسب ، سبب من أسباب وضوح التعبیر ودقته (لمح ـ لاح ـ حدَّج ـ حملق ـ شخص ـ رنا ـ استشف استشرف) ووضوح العلاقات ، وتحدیدها فی التراكیب سبب فی وضوح التركیب ، ودقته ، فهناك فرق شاسع بین الصیاغتین (یُسمح ببیع العلف لفلان ـ یسمح لفلان ببیع العلف ).

والإكثار من الطباق یزید المعنى وضوحاً ، وقدیماً قالوا : (وبضدها تتمیز الأشیاء ) الحرُّ والقرُّ ، والجود والشحُّ ، والطیش والحلم واستخدام الصور عامة ، والصور البیانیة خاصة ، یسهم فی توضیح المعانی المجردة ، مثال ذلك :

الأدب الیوم عصاً بید الإنسانیة ، بها تسیر لامرود ، تكحل به عینها وهو نور براق ، یفتح الأبصار ، ولیس حلیة ساكنة بدیعة تزین الصدور.

****

 

والقوة فی الأسلوب :

والقوة فی الأسلوب سبب فی قوة التأثیر ، فقد یسهم الأسلوب فی إحداث القناعة ، لكن قوة الأسلوب تحدث " موقفاً " وتأتی قوة الأسلوب من حیویة الأفكار ، ودقتها ، ومتانة الجمل ، وروعتها ، وكذلك تسهم فی قوة الأسلوب الكلمات الموحیة ، والعبارات الغنیة ، والصورة الرائعة  والتقدیم والتأخیر ، والإیجاز والإطناب ، والخبر والإنشاء ، والتأكید والإسناد ، والفصل والوصل .

مثال ذلك :

إذا أردنا أن نعیش سعداء حقاً فما علینا إلا أن نراقب القمح فی نموه والأزهار فی تفتحها ، ونستنشق النسیم العلیل ، ولنقرأ ولنفكر ، ولنشارك تایلر فی إحساسه ، إذ یقول : سلبنی اللصوص ما سلبوا ولكنهم تركوا لی الشمس المشرقة ، والقمر المنیر ، والحیاة الفضیة ، الأدیم ، وزوجة مخلصة تسهر على مصالحی ، وتربیة أطفالی ، ورفقاء یشدون أزری ، ویأخذون بیدی فی كُربی ، فماذا سلبنی اللصوص ، بعد ذلك ؟ .. لا شیء ، فهاهوذا ثغری باسم  وقلبی ضاحك ، وضمیری نقی طاهر .

****

 

 

 




دیدگاه ها : نظرات
آخرین ویرایش: 16 مهر 89 17:31